الاقتصادية

ردود أفعال متباينة لمواطنين حول الموازنة العامة في استطلاع لــ”المواكب”

 

استطلاع: ميساء جيمس

طالب مواطنين الحكومة بضرورة أن تتوجه موازنة العام 2021م إلى التعليم، معتبرين أن التعليم الركيزة الأساسية في البلاد، مؤكدين ان التلاميذ في الأونة الاخيرة فقدوا الاستقرار التعليمي، ونادوا الجهات المسؤولة بضرورة الاهتمام بالادوية، منوهين إلى أنه ضروري خاصة للمرضى وتوفيره  في بعض المراكز الصحية، وقالوا في استطلاع لـ”المواكب”  إن أزمة الخبز وغاز الطهي أرهقت كاهل المواطن البسيط، متمنيين أن تكون موازنة 2021م افضل من موازنات الاعوام الماضية، فإلى مضابط الاستطلاع:ـــ

ضائقة معيشية

قال صاحب مكتبة “فيروين” على قسم السيد إن موازنة الدولة يجب أن تتوجه إلى التعليم، معتبرا أن التعليم الركيزة الأساسية في البلاد، وطالب بضرورة توفير بيئة تعليمة ممتازة للتلاميذ نظرا لتوقف الدراسة في العامين الماضيين، كما طالب بضروة توفير وتأمين الدواء والصحة في المستشفيات، وبرر ذلك لأن بعض المرضى يفقدون حياتهم بسبب عدم توفر بعض انواع الادوية، وقال يجب على الحكومة أن تولي اهتمامها الشديد عليه، لجهة أن التعليم والصحة أمرين مهمين في أي الدولة، وأشار علي إلى ان المواطن يعاني من الضائقة المعيشية بسبب صفوف الرغيف وعدم توفر الدقيق في المخابز، متهما التجار باحتكار السلع والتسبب في الضائقة وذلك لعدم الرقابة من الجهات المسؤولة، موضحا ان ازمة غاز الطهي تتصاعد في الاسعار ومع نقص تعبئتها، قائلا إن تخلص في اقل من شهر مع عدم توفرها عدا في السوق الأسود، قاطعا بأن هذه الأزمة أرهقت كاهل المواطن البسيط، متمنيا أن تكون موازنة 2021 ي افضل من موازنات الاعوام الماضية، وتمنى في ختام حديثه بأن يعم البلاد السلام.

 

أزمة رغيف

في السياق ذاته قال المواطن أباذر إن أغلب الموازنات لا تنزل على أرض الواقع بل  تقال شفاهة، مبينا بأن الشعب السوداني يعيش في حالة من الاحباط  بسبب عدم توفر الاحتياجات الاولية من بيئة تعليم معافى، مؤكدا ان التلاميذ في الأونة الاخيرة فقدوا الاستقرار التعليمي، ويرى أن على الدولة وضع موازنة نسبية للتحسين الوضع الدراسي، وتابع بأن ازمة غاز الطهي اشتدت، الا إنه عاد وقال هناك معدات كهربائية بديلة متوفرة، لكن  بعض الاسر تعتمد على الغاز بالرغم من أزماته، ويشير إلى أن الشعب السوداني لا يزال يعاني من أزمة اللرغيف والاصطفاف الطويل، وأكد باستمرار أزمة الدواء قائلا إن المستشفيات تفتقدها الادوية، مضيفا بأنه كان يشتري دواء بمبلغ 150جنيها واصبح الان 450 جنيه مع عدم توفره في الصيدليات، ودعا الدولة بضرورة التركيز على الزراعة، قاطعا بأنها قادرة على الانتاج واحداث أثر واضح في الموازنة وتحقيق استقرار لينعم المواطن بحياة أفضل.

 

أزمة كبيرة

من جانبه يرى المواطن “س” أن موازنة هذا العام تتجه نحو التعليم، مبديا تفاؤله بأن التعليم سيصبح أفضل، وحمل الجهات المسؤولة مشكلة الدواء وقال أنه أمر الزامي للدولة لتوفيره لكل القطاعات الطبية، وطالب بضرورة وضع منظومة معينة للدواء تتناسب مع دخل المواطن البسيط، وعن غاز الطهي قال “س” إن هنالك أزمة كبيرة فيه، معتبرا أنه من الاساسيات في كل منزل، ويرى أن موازنة هذا العام وضعت اعتبارا لمشكلة الدقيق، ولفت إلى أن عملية السلام تعتبر الأساس المتين لحل قضايا البلاد.

 

توفير أدوية

وقال المواطن إدريس يوسف اذا كانت موازنة عام 2021 تضع التعليم في المقام الاول سيكون بمثابة تبشير يغد مشرق لأنه من اهتمام المواطن، مع توفير بيئة تعليمية جيدة، مبينا أنه ما يطمح اليه اولياء الامور، ويوضح بأن توفير الدقيق والإهتمام بأمره ضروري في الموازنة، وبرر ذلك لأن المواطن تحمل وعاني كثيرا من صفوف في كل الاحتياجات اليومية، واتفق ادريس مع بقية المتحدثين قبله في ضرورة توفير الصحة والدواء، معتبرا أنها من اهم الاحتياجات في البلاد، ونادي بضرورة المراقبة التامة في المستشفيات والصيدليات وتوفير الادوية بكل انواعها للمواطن لتقليل من الضائقة ،اما  بالنسبة لـ غاز الطهي قال بإنه موضع اهتمام ويجب توفيرها في المراكز المخصص لها ومحاربة السوق الموازي والتشدد على الرقابة وفرض عقوبات لمن يخالف القوانين، ودعا المواطنين بالاستعانة بالزراعة وتوفير الانتاجية، مؤكدا أنها تساعد السودان على تخطي الازمات بصورة اسرع ،وتمنى أن يعم  السلام الدولة السودانية والدول المجاورة لها .

 

مراكز صحية

وأوضح المواطن احمد الطيب بأن العاصمة السودانية تعاني من عدم استقرار التعليم، ويرى أن   موازنة هذا العام تهتم بالتعليم كخطوة اولى، وقال إن التلاميذ اساس بناء الوطن ويجب توفر المستلزمات الاساسية وتنقية الذهن لاستيعاب ما يدرسه التلاميذ من مقرر، وأقر بضرورة الاهتمام بالادوية، منوها إلى أنه ضروري خاصة للمرضى وتوفيره  في بعض المراكز الصحية، ونادي  الجهات المختصة بضرورة أن تضع المشكلات الصحية والدواء في موازنه 2021 لأهميتها.

 

زيادة ضرائب

إلى ذلك قال المواطن محمد علي ان بعض الناس عبروا عن رفضهم قرار زيادة الضرائب، ودعا المواطنين بضرورة التحلى بالصبر والتحمل حتى تمر الضائقة المعيشية، مشيرا إلى أن الشعب اصابه الهلع من الاحداث التي جرت في الفترات الاخيرة.

 

استقرار اقتصادي

وقال احمد ابراهيم ان موازنة 2021  افضل بكثير من لاعوام الماضية لأنها اتجهت إلى التعليم، وبرر ذلك لان التعليم كان متقطع في الفترة الاخيرة، دعيا بضرورة توفير البيئة التعليمة، ويشير المواطن عمران دينق إلى ان البلاد لن تشهد استقرار اقتصادي دون  حل مشكلات العملات الاجنبية وتشغل المصانع، إضافة إلى الإهتمام بالزراعة لتنتج العملات الصعبة وتحسن من موازنة الاعوام القادمة .

 

توتر دراسي

وقال المواطن علي كرم الله ان الاوضاع التعليمية في السودان سيئة، وارجع ذلك لان عام 2020 شهد توتر دراسي، وأضاف بأن عدم توفير الدقيق في المخابز تسبب في ضائقة حقيقة وان الدقيق التجاري معدوم، موضحا أن مواطنو ولاية الجزيرة يعانون في الحصول على غاز الطهي، مع توفره في السوق الأسود.

تحسين وضع

وفي الختام قالت المواطنة ابرار محمد ان التعليم مهم جدا، وطالبت بوضعه اولوية في موازنة هذا العام لان التلاميذ مرو بحالة متأزمة جدا، والأجواء العامة في البلاد من توترات عكرت الاجواء الدراسية، واعربت عن سعادتها لتحسين الوضع المعيشي من الازمات الانية من صفوف بمختلف انواعها ودعت بضروة تحسين موازنة هذا العام وترتيب الاولويات، وقالت بان السلام سيوفر الكثير من الضائقة الاقتصادية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *