أخبار محلية

الاتحاد الإفريقي يبدي استعداده لتسهيل التوصل لاتفاق بشأن سد النهضة 

الخرطوم: اسماء السهيلي

استقبلت د. مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية امس السبت السيد موسى فكي محمد ، رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، الذي يزور البلاد حاليا على رأس وفد رفيع ضم السيد اديوي بانكولي، رئيس مفوضية الشؤون السياسية والسلم والأمن والبروفسور محمد الحسن ولد لباد كبير مستشاري رئيس المفوضية، والسفير محمد بلعيش، رئيس مكتب اتصال الإتحاد الأفريقي في الخرطوم والناطق الرسمي باسم المفوضية. واكد رئيس المفوضية أهمية السودان وحرص المفوضية على استقرار الاوضاع فيه وتقديم نموذج انتقال ناجح للحكم الديمقراطي. واشاد بجهود الحكومة الانتقالية لمواجهة التحديات خاصة الاقتصادية منها، مشيرا في هذا الصدد إلى مشاركته في مؤتمر باريس الذي وصفه بانه كان ناجحا في حشد واستقطاب الدعم للفترة الانتقالية، مؤكدا استعداد المفوضية لتقديم ما يلزم لنجاح عملية الانتقال في السودان.  وتطرق اللقاء لأهمية إيجاد حل شامل ومرضي لكل الأطراف بشأن سد النهضة، حيث أكدت الوزيرة أن موقف السودان قائم على أهمية التوصل لاتفاق قانوني وملزم بشأن قواعد الملء والتشغيل لما لها من ارتباط مباشر بمصالح هامة وحيوية للسودان. واوضح رئيس المفوضية من جانبه استعدادهم لتقديم أي مساعدة ممكنة لتسهيل التوصل لاتفاق بين الأطراف. وتناول اللقاء تطورات الاوضاع بالسودان حيث قدمت الوزيرة شرحا وافيا لمسار عملية الانتقال بالسودان وشكرت الاتحاد الأفريقي على دعمه المتواصل للفترة الانتقالية واستعداده لتقديم الدعم اللازم لضمان نجاح عملية انتقال سلس لحكم ديمقراطي مستدام

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *