الاقتصادية

مليون دولار حجم استيراد السلع الاستيراتجية من ذهب الصادر 800

أعلن عبد اللطيف عثمان محمد صالح  رئيس اللجنة التنفيذية لمحفظة السلع الاستراتيجية ان المحفظة استطاعت توفير 800 مليون دولار اسهمت في استيراد السلع الاستراتيجية من المحروقات والأدوية خلال الستة اشهر الماضية من خلال عملها في تحقيق تشجيع صادر عشرة أطنان من الذهب عبر قنوات الصادرات العاملة في هذا القطاع.

وأوضح  الاستاذ عبد اللطيف في تصريحات لوكالة السودان لأنباء ( سونا) عقب اجتماع اللجنة المركزية لمحفظة السلع الاستراتيجية الذي تم بمباني رئاسة مجلس الوزراء اليوم ان المحفظة من خلال عملها استطاعت توفير 50 سفينة محروقات خلال فترة الستة اشهر هذه دون اللجوء إلى شراء النقد الأجنبي من السوق  وذلك عبر عملها بتشجيع عمليات الصادر.

وفي رد على سؤال لـ(سونا) عن طبيعة عمل المحفظة وهل تقوم بعمليات تصدير الذهب واستيرادها  في مقابل ذلك السلع الاستراتيجية أجاب عبد الطيف  ان  المحفظة لا تتدخل  بعمليات الصادرات أو الاستيراد وإنما ينحصر أداؤها  في توفير النقد الأجنبي من خلال  تشجيع وتسهيل مهمة الصادر من خلال التنسيق بين قطاعات الصادر والجهات ذات الاختصاص في وزارة الطاقة وبنك السودان المركزي وهي بذلك تشكل آلية تعمل على توفير  النقد الأجنبي المطلوب توفيره لمقابلة عملية استيراد السلع الاستراتيجية

و اشار الى أن دور  المحفظة ينتهي في ميناء بورتسودان ولاعلاقة لها بعملية توزيع المحروقات في الداخل فهذا مسئوولية قطاعات أخرى لا تعني آلية المحفظة  و اكد ان المحفظة لا تقوم بتحديد عدد السفن التي تدخل الميناء ولا تقوم بعمليات احتكارية في هذا الخصوص إذ ان ما يحكم عمليات الدخول للميناء من سفن هو حجم السعة اللوجستية  لاستيعاب الميناء.

وقال إن الاجتماع الذي عقد اليوم كان بخصوص أحكام عمليات التنسيق بين وزارة الطاقة والبنك المركزي والمحافظة لرفع كفاءة الأداء فى هذا المنح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *