الرياضية

في مواجهة ذات اتجاه واحد بملحق كأس العرب

 

السودان يتوعد “فرسان المتوسط” بالإقصاء خلال أقوى لقاء

المواكب: علي هباش

تشربت أرواحنا حب الوطن، لتشتاق أرواحنا العودة إليه إن سافرنا، للقريب أو البعيد، مطالبون بكل نسمة هواء، ونقطة ماء تسللت لخلايا أجسادنا، مطالبون بكل خطوة خطتها أقدامنا، على كل ذرة من تراب أرض وطننا الغالي نحو تقدم الوطن، تخطو نحو رفعة اسم الوطن، تخطو وتشمر عن سواعدها للدفاع عن سمعته في كل الأرجاء” .. تصلح العبارات أعلاه لأن تكون لسان حال، كتيبة المنتخب الوطني الأول، وهم يحملون آمال نحو ما يفوق الـ”40″ مليون نسمة من سكان بلاد ملتقى النيلين، في تمام الساعة من مساء اليوم السبت، بتوقيت السودان المحلي، عندما ينزلون ملعب إستاد خليفة الدولي “أحد ملاعب المونديال العالمي”، بالعاصمة القطرية الدوحة، لمواجهة منتخب ليبيا الشقيق، في تصفيات ملحق بطولة كأس العرب فيفا، المقررة بقطر أواخر العام الحالي، ويأمل رفاق الغربال محمد عبد الرحمن وسيف تيري، في مواصلة التألق على المستويات القارية عقب التفوق الإفريقي، وحصولهم على بطاقة الترشح الثانية المؤهلة لنهائيات أمم إفريقيا، المزمع قيامها بالكاميرون العام المقبل، يوم أن تفوقوا على منتخب البافانا بافانا بثنائية تيري والغربال، على أرضية ملعب الهلال، واستعداداً لمواجهة اليوم، انتظم “صقور الجديان” في معسكر منذ نحو “10” أيام، تخللته مواجهتين تحضيريتين أمام منتخب زامبيا “الرصاصات النحاسية”، وحلّ المنتخب السوداني بالدوحة، منذ الأربعاء الماضي، حيث عقد “3” تدريبات آخرها المران الختامي، أمس الجمعة، الذي عمد إثره الفرنسي هوبير فيلود، للوقوف والاطمئنان على القائمة التي استقر عليها وجاهزيتها لتطبيق النهج التكتيكي الذي رسمه لهم، وسيكون التعويل بصورة كبيرة على الثنائي المرعب محمد عبد الرحمن “الغربال” وسيف المنتخب البتار “تيري”، ومن خلفهم المحترف بالمجر وصاحب المستويات المتطورة ياسين حامد والمقاتلين أبو عاقلة عبد الله ونصر الدين الشغيل قائد المنتخب الذي يراهن فيلود والشعب السوداني على خبراته وخبرات المخضرم أمير كمال والسموأل ميرغني وفدائية محمد أحمد إرينق في الدفاعات، والعملاق علي أبو عشرين في المرمى، في المقابل، فقد دخل المنتخب الليبي أجواء المواجهة مبكراً، في أعقاب الاستقرار على الإسباني خافيير كليمنتي الذي تمت إعادته لمعاودة الإشراف على منتخب “فرسان المتوسط”، مجدداً، وخاض “الثوار” معسكراً تحضيرياً بتونس الخضراء تأهباً لصدام اليوم، وخسر المواجهة الودية التي خاضها أمام منتخب ليبيريا بهدف دون رد، وينتظر أن يأتي اللقاء على سطح صفيح ساخن وملتهب، للدوافع والحظوظ المتساوية بين المنتخبين اللذين يهدف كل منهما للحصول على ورقة التأهل للمجموعة الرابعة التي يتواجد بها منتخبي مصر والجزائر اللذين ينتظران الفائز من هذا الصدام ولقاء لبنان وجيبوتي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *