أخبار محلية

مستشار وزير مجلس الوزراء يؤكد على أهمية ترقية العمل الهندسي

الخرطوم: المواكب

قال مستشار رئيس مجلس الوزراء، ناصف بشير،  إن التنمية الاقتصادية والبناء الوطني قائم على التطوير الهندسي سيما في كافة المجالات الحياتية، داعيا إلى تضافر الجهود من جميع الجهات ذات الصلة لترقية العمل الهندسي باعتباره أساس التنمية في البلاد، وأوضح ناصف أثناء مخاطبته ورشة عمل (التطوير المهني المستمر وأثره في التنمية) التي نظمها المجلس الهندسي السوداني، أمس الإثنين، ببرج الاتصالات بالخرطوم، أن مسألة التطوير الهندسي بالنظر لمواكبة العالم يسوده نظام من خلال أطر التدريب المهني، وأكد أن الهندسة لها علاقة بأولويات الحكومة الانتقالية وفق استراتيجيتها في هندسة السلام والبناء والتعمير و الإصلاح الاقتصادي والعلاقات الخارجية، وأضاف الدولة متقدمة في مسار الانفتاح على العالم بيد انها تحتاج إلى إعادة النظر في الأطر الهندسية حتى تلعب دورا مهما في المرحلة القادمة، كما أوصى في ختام حديثه المجلس الهندسي السوداني بمراقبة الواجبات المتعلقة بالمهنة والتدريب، وطالب المؤسسات بالدولة الالتزام بالعملة الهندسي وفقا للمعايير، من جانبها أكدت الأمين العام للمجلس الهندسي السوداني، نادية محمود عبدالرحمن، الى أهمية وجود مسار التطوير المهني المستمر في كافة الحقول الهندسية، معتبرة أن مهنة الهندسة ليست علما اكاديميا فحسب وإنما علما تطبيقيا، مشيرة إلى أن عملية التطوير المهني ترتكز على البرامج التدريبية والتأهيلية وهي حصيلة الشهادات والمؤهلات العلمية، وشددت على ضرورة أن يجلس خريجي الهندسة إلى الامتحانات لمزاولة المهنة، ولفتت إلى أن الهدف الأساسي منه تقويم تحصيل المهندس ومكتسباته التعليمية في النمو المعرفي والمهني والعلمي، وطالبت هيئة شؤون الخدمة أكثر من 6 مرات بعدد 10 وظائف جوهرية تساعد المجلس في مسألة أداء مهامه وتغنينها لكن دون جدوى، لكنها بررت ذلك للتغيرات التي حدثت في البلاد ربما قد تكون السبب في تعطيلها وأضافت تقارير الأداء الخاصة بالمهندسين داخل مؤسساتهم  تطلع عليها إداراتهم المباشرة نحن فقط معنيين في حال حدوث خلل مدني، ولفتت إلى أن  تطبيق المسار التطويري يساعد المؤسسات في ترقية الموظفين بجانب معرفة الهيكل الهندسي الموجود لديها بناء على المسار والقرارات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *