أخبار محلية

إجلاء مرتزقة شركة روسية من إفريقيا عبر السودان

الخرطوم: سيف جامع

كشفت مصادر أمنية عن تفيذ السلطات الروسية الأسبوع الماضي لاكبر عملية اجلاء لعملاء شركة فاغنر الامنية بدول ليبيا وافريقيا الوسطي عبر مطار بورتسودان بولاية البحر الأحمر، وقال المصدر إن طائرة حطت في ميناء بورتسودان تحمل صناديق وعتاد للشركة الروسية وأن العملية بحضور رجل الاعمال الروسي يفغيني بريغوزين المقرب من رئيس الوزراء الروسي بوتين، وارتبط اسم يفغيني  بشركة “فاغنر” التي تقدم خدمات الجنود المرتزقة في سوريا وليبيا ومناطق الصراع في الصحراء الأفريقية لدعم الأطراف الموالية لروسيا ورعاية المصالح الروسية. واغلقت شركة فيسبوك الايام الماضية صفحات داعمة لنشاط يفغيني بافريقيا ، وكانت اخر نشاطاته ارسال 28 طن من الحلوي الروسية لاطفال السودان بمناسبة عيد الفطر الماضي . وقال المصدر الذى رفض ذكر اسمه ان الاستخبارات العسكرية بالسودان تشككت في الصناديق ورجال مرتزقة فاغنر الذين حضروا المطار في شكل مدنيين ، وعندما طلبت الاستخبارات تفتيش الطائرة وجدوا ممانعة قوية قبل ان تتدخل شخصية نافذة من قيادة الجيش بالخرطوم وعبر مكاملة هاتفية حيث منع التفيش وسمح للطائرة السماح بالاقلاع. واشار المصدر ان الصناديق ربما تحوي اسلحة متطورة وذهب ومعادن نفيسة مبينا ان الفترة الاخيرة اصبحت روسيا تستخدم البحر الاحمر في تهريب موارد طبعية ثمينة من افريقيا مثل الذهب واليورانيوم والماس بالاضافة لتفويج عملاء شركة فانغر الذين ينفذون عمليات أمنية بإفريقيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *