الرياضية

سوداكال يطالب بالحصول على عضوية جمعية مارس قبل اجتماعه مع شداد

دفع آدم عبد الله مكي “سوداكال”، رئيس نادي المريخ، بمطالب مفاجئة للاتحاد السوداني، وذلك قبل الاجتماع الذي كان مقرراً له أن ينعقد، أمس الثلاثاء، بمقر اتحاد الكرة، بين رئيسه الدكتور كمال شداد ومجلس إدارة المريخ، الأمر الذي يوحي باحتمال فشل الاجتماع للمرة الثانية، كما حدث، الإثنين، بسبب تأخر وصول الدعوة لسوداكال، وخاطب مجلس إدارة نادي المريخ أمس الثلاثاء الأمانة العامة للاتحاد السوداني، عقب تلقي النادي لخطاب دعوة لحضور اجتماع بإشراف اللجنة الثلاثية المكونة من مجلس الاتحاد السوداني لمتابعة ملف المريخ، وقد أوضح النادي الأحمر مذكراً خلال الخطاب بعدة نقاط من بينها أنه بتاريخ 15 يونيو الجاري2021، خاطب مجلس إدارة اتحاد الكرة بناءً على قراراته الصادرة بتاريخ يومي 13 و14 يونيو الجاري، مطالبا مده ببعض المطالب نسبة لما جاء ذكره في قرارات مجلس إدارة الاتحاد بشأن ملف النادي، وأشار مجلس المريخ إلى أنه لا يزال في انتظار موافاته بهذه المطالب لأهمية الأمر في التعامل مع قرارات الاتحاد، واستطرد نادي المريخ، أن المجلس قام كذلك بتذكير الاتحاد السوداني لكرة القدم بخارطة الطريق الثلاثية المتفق عليها مسبقاً بين النادي والاتحاد والفيفا الخاصة بعقد جمعية عمومية لإجازة تعديلات النظام الأساسي وإدراج ملاحظات الفيفا إضافة لإعداد اللائحة الانتخابية وانتخاب اللجان العدلية.

وأشار خطاب مجلس المريخ  للاتحاد السوداني، أمس الثلاثاء، إلى أن خطاب دعوة الاجتماع تجاهل عددا من الأعضاء كما تجاهلت الدعوة عدداً من الأعضاء المعينين الذين تم تعينهم استناداً على نظام النادي الأساسي لسنة 2019 لتغطية الشواغر بالمجلس المنتخب، وأكمل مجلس المريخ خطابه للاتحاد السوداني، بطلب موافاته بجميع هذه المطالب حتى يكون الاجتماع مثمراً ويخطوا للأمام، وأوضح مصدر مطلع بنادي المريخ أن المطالب المعنية لرئيس المريخ وبقية أعضاء مجلسه المساندين له تتمثل في:

أولاً الحصول على النظام الأساسي الذي اعترف به الاتحاد السوداني، حيث تدور شكوك في أنه “نظام الفريق منصور” والفريق منصور كان على رأس لجنة كونها آدم سوداكال لوضع مقترحات النظام الأساسي الجديد، وبعد اعتماد المقترح من قبل مجلس المريخ تم تعديل بعض المقترحات وإضافة أخرى، وكان مجلس الاتحاد السوداني قد اعترف بالنظام الأساسي الجمعية العمومية التي انعقدت في 27 مارس الماضي، أما المطلب الثاني فتمثل في الحصول على عضوية الجمعية التي حضرت جمعية مارس الماضي، وكان المطلب لرئيس المريخ هو الحصول على محضر جمعية مارس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *