الاقتصادية

تقييم مخاطر غسل الأموال وتمويل الإرهاب بدعم فني من السعودية

الخرطوم: المواكب

ناقش اجتماع إفتراضي عبر تقنية الفيديو مدى الإستفادة من تجربة المملكة العربية السعودية في مجال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في قطاع الأوقاف، والذي شاركت فيه وكيل وزارة العدل رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في قطاع الأوقاف مولانا سهام عثمان، و عبد العاطي أحمد عباس الأمين العام لديوان الأوقاف.

وشارك من جانب المملكة العربية السعودية دكتور عادل القليش نائب رئيس اللجنة الدائمة لمكافحة غسل الأموال بالمملكة العربية السعودية والسيد سلطان الشمري ممثلا لهيئة الأوقاف بالمملكة، حيث حازت المملكة العربية السعودية على تصنيفات عالية في هذا المجال.

من جانب آخر وافقت اللجنة الدائمة بالمملكة على نقل تجربتها في مجال تقييم مخاطر قطاع الأوقاف بشكل متكامل من خلال ورش عمل ولقاءات متبادلة عقب عطلة عيد الأضحى المبارك.

من جهتها أعربت مولانا سهام عن شكرها وتقديرها للمملكة على الاستجابة السريعة للتعاون في مجال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

تجدر الإشارة إلى أن المملكة تعتبر هي الدولة العربية الوحيدة التي حازت علي عضوية مجموعة العمل المالي (فاتف) وجاء ذلك بناء على مجهوداتها الكبيرة في هذا المجال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *