أخبار محلية

والي وسط دارفور: طرْد المنظمات الدولية العاملة في المجال الصحي خلق فجوة

الخرطوم: المواكب

أعلن والي وسط دارفور أديب عبد الرحمن يوسف، عن استقرار الأوضاع الأمنية، عازيًا ذلك للتناغم والتعايش السلمي والحياد بين مكوّنات الولاية وعملها على ترسيخ السلام واحتواء كافة الخلافات المجتمعية.

وأوضح أديب بحسب وكالة السودان الرسمية، أنّه تمّ وضع خطط لإصلاح النظام الصحي المحليّ وتوطين العلاج وتوفير كافة الخدمات الصحية للمواطنين.

وأقرّ يوسف بأهمية دعم الصحة بالكوادر الصحية والمعدات الطبية والأدوية للتداخل الحدودي وتشارك اللاجئين من تشاد للخدمات الصحية بالولاية. وأشار إلى أنّ طرد المنظمات الدولية العاملة في المجال الصحي في العام 2009 خلق فجوة في النظام الصحي بالولاية تتطلب بذل المزيد من الجهود والدعم الصحي.

وشدّد أديب على أنّ ولايته تسعى لتهيئة البيئة المدرسية وتأهيل المعلمين وتنفيذ مجانية التعليم بوضع خطة متكاملة تتطلب الدعم لزيادة عدد المعلمين والمعلمات، وأضاف: ”نسبة النجاح في امتحان شهادة الأساس ارتّفعت إلى 61% وتوفير (94) مركزًا لامتحانات الشهادة السودانية خاصة بمناطق التماس لضمان الصحة النفسية للطلاب وعدم تعرضهم لصعوبات الترحيل”.

ويعيش السودان فترة انتقالية منذ أبريل 2019، بعد عزل الجيش عمر البشير من الحكم على خلفية احتجاجاتٍ شعبية لتردي الأوضاع الاقتصادية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *