أخبار محلية

اليونسكو تشيد بدور الإعلام في دعم التعليم الدامج

الخرطوم: المواكب

قال الدكتور ايمن بدري المدير المناوب لمكتب اليونسكو بالخرطوم ان اليونسكو سعيدة جدا بالشراكة مع وزارة التربية الخرطوم في تدريب المعلم المساند خاصة تعليم ذوي الإعاقة الخاصة من كل المراحل . جاء ذلك خلال إفتتاح ورشة تدريب المعلم المساند أمس بمباني وزارة التربية الخرطوم ببحري والتي تنظمها وزارة التربية والتعليم الخرطوم بالتعاون مع المركز القومي لتدريب المعلمين والمركز القومي للأشخاص ذوي الإعاقة ومنظمة اليونسكو مكتب الخرطوم واللجنة الوطنية لليونسكو. وأبان إن هذه الورشة هي رقم 3 والتي تم اختيار المعلمين من عدد من المدارس مضيفا أن هناك شراكة مع اليونسكو والعديد من المنظمات الدولية والسودانية. وأضاف يأتي التدريب اليوم ليؤكد الاهتمام بالتلاميذ من ذوي الإعاقة الخاصة وكيف يمكن للاستاذ المساند ان يشارك في الخطة مشيرا الى أن عدد المشاركين في هذه الدورة 50 معلما من عدد من المدارس من ولاية الخرطوم وولاية جنوب دارفور. وقال بدري نتوقع العام القادم ان نطبق العمل وأن يكون التعليم الدامج على أرض الواقع. وأشاد بدور بدور الاعلام للقيام بمهام التوعية  وتشجيع الاسر والمختصين في مساعدة وتشجيع تجربة التعليم الدامج  متمنيا المزيد من العمل والمشاركة. وطالب بدري بضرورة لعب القطاع الخاص دوره في دعم الأنشطة عبر المدارس.

من جانب آخر اكد دكتور عوض الكريم السماني عوض الكريم من المركز القومي للتدريب خلال مخاطبتة للورشة  ان اليونسكو سباقة في مجال الدمج. وقال د.عوض الكريم  تم تكوين فريق وطني يعمل في مجال الدمج مع جهات ذات الصلة بالعملية التعليمية  كما تم اعداد ادلة عن التعليم الدامج  مطالبا باهتمام الدولة بحقوق الطفل من ذوي الاعاقة . وأبنات الدكتورة فاطمة محمد مصطفى رئيس قسم التربية الخاصة بالمركز القومي للمناهج ان دور المناهج يكون من خلال المراشد المساندة لذوي الاعاقة وتدريب معلمين مساندين للعمل اضافة الى عمل غرف المصادر وهي وسائل تعليمية لتوصيل المادة سهلة وجيدة للتلاميذ. واضافت فاطمة ان التجربة ستعمم تدريجيا في كل مدارس السودان وفي كل المراحل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *