الرياضية

حَمور : الاتحاد الدولي يرعى السباح عباس

 

ألمح مدرب السباحة عابد حَمور إلى أن خروج السباح السوداني أبو بكر عباس من التصفيات الأولى في أولمبياد طوكيو 2020 لن تثبط همتهم في الاستمرار مع الاتحاد الدولي للسباحة، على العمل لصناعته كبطل في يوم ما.

 

وأكد أن الاتحاد الدولي يتعامل مع اللاعب كخامة قابلة للتطور ويوليه رعاية كاملة.

 

وكان السباح أبو بكر عباس الذي مثل السودان في سباق 100 متر صدر، قد حل سادسا في التصفيات، يوم السبت الماضي.

 

وقال حمر الذي رافق أبوبكر عباس في طوكيو  في أول تصريح إعلامي: “السباح أبو بكر أحرز في التصفيات رقما أفضل من رقمه التأهيلي، وقد تلقى إشادة على ذلك من الاتحاد الأفريقي“.

 

وأضاف المدرب: “الرقم الذي حققه أبو بكر كان 1:04:46 دقيقة، وهو أفضل من رقمه التأهيلي الذي خاض به الأولمبياد وهو 1:04:64، وقد اللاعب السباق الذي يشارك فيه 100 بالتصفيات  تتم تصفيتهم على 10 سباقات من أول يوم، ويودع منهم 98“.

 

وقال مدرب السباحة السوداني عابد حمر، أن الاتحاد الدولي للسباحة يرعى اللاعب بشكل تام، مؤكدا أن التقارير عنه إيجابية جدا.

 

وأردف: “الاتحاد الدولي للسباحة يعتبر عباس خامة قابلة للتطور، ولو تدنى مستواه سيلغي منحته ورعايته له فورا“.

 

واستطرد: “عملية تطوير عباس ستستمر فورا، لأن الاتحاد الدولي، يريد تجهيزه لبطولة العالم للسباحة في 2023، وسوف يعود إلى معسكره في آسيا فورا من أولمبياد طوكيو“.

 

وأتم: “برنامج أبو بكر مكثف، وسيشارك في بطولة أفريقيا للسباحة في غانا في أكتوبر المقبل، ثم البطولة العربية بالكويت في الشهر ذاته، كما سيشارك في بطولة السباحة للمنطقة الأفريقية الثالثة بأوغندا في نوفمبر“.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق