أخبار محلية

إعلان (التعبئة العامة) في إثيوبيا

وكالات: المواكب

أعلن الجيش الإثيوبي التعبئة العامة، بعد احتدام القتال في إقليم أمهرة، في بلد يمر بأزمات متتالية تشمل نزاعات مسلحة. وتزداد الأوضاع تعقيدا في إثيوبيا، بعد أن تمددت تداعيات الحرب في إقليم تيغراي باتجاه إقليمي أمهرة وعفار. وتحدثت أنباء عن قطع السكة الحديدة المؤدية إلى جيبوتي، فضلا عن تعثر ملف المساعدات الإنسانية في المناطق التي تشهد نزاعات. وقال وزير الدفاع الإثيوبي قنأ يادتا، بحسب وكالة سكاي نيوز عربية، الجمعة، إنّ القوات “لن تسمح بالمساس بسيادة البلاد من أي عدو كان”.وأضاف في تصريحات صحفية: “سنعمل على حماية وسيادة البلاد ووحدتها. جبهة تيغراي ارتكبت انتهاكات جسيمة في حق الإثيوبيين خلال 27 عاما، والآن تعمل عناصرها ليل نهار على تفكيك إثيوبيا من خلال دفع وإجبار أطفال شعب تيغراي للقتال وتنفيذ حرب الوكالة مع أعداء إثيوبيا بالخارج”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *