أعمدة صحفية

بعد اختفاء … (شاهد عيان)

عثمان شبونة

* تتعرض القرى الواقعة في جنوب ولاية الجزيرة وغرب سنار بالسودان إلى انتهاكات يومية فظيعة من قبل مليشيا حميدتي؛ زادت وتيرة هذه الانتهاكات خلال شهر رمضان الجاري لتشمل آخر الأساليب في الإجرام مثل خطف الأطفال ومن ثم الافراج عن المخطوف مقابل دفع مبلغ مالي أو ما يسمى (الفِدية).

وقد اعتادت هذه القرى على مداهمات المليشيا اليومية للبيوت منذ يناير الماضي بغرض سرقة المحاصيل والسلع الاستهلاكية وحملها على سيارات منهوبة من مواطني ذات القرى وصولاً لمعسكر المليشيا وتجمعاتها الواقعة بالقرب من مصنع سكر غرب سنار.

* قائمة جرائم المليشيا بقريتي والقرى المجاورة:

قتل العشرات — التعذيب بالسلاح؛ الهراوات والسياط — التحرش بالنساء — السب العنصري — الاعتداء بالأيدي والالفاظ النابية على الرجال والنساء — نهب السيارات بجميع انواعها — نهب الركشات؛ التكاتك؛ الدراجات النارية والأخرى الهوائية — نهب الأموال والهواتف بقطع طرقات المواطنين ومن داخل المنازل تحت تهديد السلاح — خلق الفتن بين الأهل وذلك باستعانة المليشيا بشباب القرية في كسر أقفال البيوت والمحلات تحت تهديد السلاح — التعرض اليومي للباعة الفقراء مثل باعة البطيخ والطماطم وتجريدهم من المبالغ القليلة التي يحملونها — نهب البهائم من الرعاة في الفلوات ومن حيشان القرى — نهب اللحوم الطازجة — نهب مشروب الحلو مر وحفاظات المياه والأدوات المنزلية الأخرى — نهب الملايات والمساند والأغطية وكل ما يروق لأفراد المليشيا وصولاً إلى شواحن الهواتف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *