أخبار محلية

استمرار إغلاق الأسواق والمعابر بعد الانتشار المجتمعي لفيروس كورونا وحالات وفيات ببورتسودان

بورتسودان : عثمان هاشم

ترأس والي ولاية البحر الأحمر المكلف، الللواء ركن حافظ التاج مكي، الاجتماع الطارئ بقاعة السلام؛ وذلك لتقييم الوضع الصحي ومناقشة طور الانتشار المجتمعي لجائحة وباء الكورونا بمحلية بورتسودان، وذلك بحضور غرفة إدارة الأزمة واللجنة الفنية لمكافحة جائحة كورونا والأجهزة الأمنية والجهات ذات الصلة. وأوضح والي ولاية البحر الأحمر حافظ التاج مكي، بأن الاجتماع ناقش الوضع الصحي وتقييم إجراءات إغلاق معابر الولاية، وضبط عدد من المتسللين بجانب وضعهم في الحجر الصحي وتقديم الخدمات الضرورية اللازمة للمحتجزين، وشددّ والي الوﻻية؛ اللواء ركن حافظ حافظ التاج على ضرورة مساندة قطاع الصحة، والعمل على توفير الدعم اللوجستي اللازم والبيئة الآمنة للكوادر الطبية للعبور بالولاية من تأثيرات جائحة كورونا لاسيما بعد تزايد حالات الإصابة والوفيات ببورتسودان وأبان الوالي حافظ بأن الاجتماع الطارئ أمن على ضرورة التشديد في إنفاذ حظر التجوال الصحي بالولاية، والاستمرار في إغلاق الأسواق وإغلاق معابر الولايةؤ بجانب العمل على إنفاذ قانون الطوارئ الصحية رقم (1) ومعاقبة كل المخالفين للقانون وقال والي البحر الأحمر المكلف، اللواء ركن حافظ التاج؛ سنعمل على تقييم الوضع الصحي مع ضرورة اتخاذ التدابير الكفيلة بالسيطرة والحد من الانتشار المجتمعي خلال فترة الأسبوع المقبل، بجانب استنهاض الهمم وإشراك مجتمع الولاية للحد من الوباء.
من جانبها؛ أفاد مدير قطاع الصحة دكتورة زعفران الزاكي بأن الاجتماع الطارئ عمل على تقييم الوضع الصحي وإشراك الجهات المعنية في وضع قرار جديد لمجابهة المرحلة القادمة والحد من الانتشار المجتمعي لوباء كورونا، وأوضحت دكتورة زعفران الزاكي بأن الولاية دخلت مرحلة الانتشار المجتمعي؛ وفق المؤشرات الصحية الموجودة لوزارة الصحة بالبحر الأحمر. وأعلن مدير قطاع الصحة عن زيادة عدد الحالات الإيجابية لفيروس كورونا المستجد،٩ وقالت دكتورة زعفران الزاكي بأن حالات الإصابة بالوباء بلغت (٢٢) حالة إيجابية، وعدد البلاغات (١٣) بلاغاً وعدد الوفيات حالتان بسبب الإصابة بالكورونا بالإضافة لحالة وفاة أخرى ستظهر نتيجتها لاحقاً وأبانت زعفران الزاكي مدير قطاع الصحة بأن الولاية ستواجه موجة من الإصابات بفيروس الكورونا؛ لذلك قدمنا بعض المقترحات لوضع الاستراتيجية للفترة القادمة ومن ضمنها إغلاق بورتسودان لمدة أسبوع وعزل وإغلاق الطرق بين المحليات وأوضحت دكتورة زعفران بأن الاجتماع الطارئ ناقش القرار الاتحادي والخاص بفتح المعابر الجوية والبحرية للعالقين خلال الأيام القادمة، وقالت سنرفع تصورا للاتحادية في كيفية التعامل مع العالقين. وكشف مدير قطاع الصحة دكتورة زعفران الزاكي بأن نسبة الإصابة بفيروس كورونا مرتفعة بالقطاع الشرقي بمحلية بورتسودان حيث بلغت نسبة ٥٠٪ والقطاع الجنوبي ٣٠٪ والأوسط ٢٠٪ بجانب إصابات وسط القطاع الصحي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *