أخبار محلية

جنوب دارفور: أمر طوارئ بمنع زراعة النزل والمراحيل

جنوب دارفور: أمر طوارئ بمنع زراعة النزل والمراحيل

مرشنج – الخرطوم: عيسى دفع الله
تأسف والي جنوب دارفور المكلف؛ اللواء الركن هاشم خالد؛ على الأرواح البشرية التي تزهق نتيجة الاحتكاكات التي تحدث بسبب الماشية في دارفور، وقال هاشم – خلال مخاطبته مؤتمر المسارات والمراحيل؛ الذي انعقد بمحلية مرشنج 80 كلم شمال نيالا امس – إن الموسم الزراعي العام الماضي شهد بعض الهنات ولابد من نظافة الجرح وتضميده حتى لا يُنكأ مرة اخرى.
وأكد إصدار أمر طوارئ لمن يقوم بزراعة النزل والمراحيل والصواني ومحاكمتهم؛ منعاً للاحتكاكات، وأشار الى أن إقامة المؤتمر بمرشنج جاء نتيجة تكدس المراحيل بالمنطقة، وأكد هاشم أن السودان بلد زراعي، وأن الزراعة هي العمود الفقري للاقتصاد وليس البترول والذهب ذات الموارد المهدرة بسبب السياسات الخاطئة.
بدوره أوضح المدير العام لوزارة الإنتاج و الموارد
الاقتصادية؛ حسين عمر؛ أن نمط الترحال هو عصب الاقتصاد ويشكل أمراً أمنياً لمعاش الناس، وأكد أن المعين الأساسي في أمر المسارات والمراحيل الإدارة الأهلية، ودليل على ذلك نجاح الموسم الزراعي للعام الماضي.
بينما أكد المدير العام لوزارة الحكم المحلي رئيس لجنة المسارات والمراحيل؛ عبدالله عربي؛ أهمية المؤتمر في مراجعة المراحيل والمسارات للاحتكاك الخشن بين الرعاة والمزارعين وأكد استعداد اللجنة لتحقيق تطلعات المواطن.

وأوصى المؤتمر بإصدار أمر طوارئ للمسارات والمراحيل وتحديد موعد الطلقة، بقرار ولائي وإقرار العقوبات الرادعة مع تقديم الخدمات ووضع عقوبة رادعة لمن يقطع الأشجار المثمرة وإزالة زرائب الهوى.
وتعهد الوالي بتنفيذ التوصيات التي تسطيع حكومته تنفيذها، وقال إن ما يتعداها سيحول للحكومة المركزية في الخرطوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *