أخبار محلية

الكونغرس يخضع وثيقة تسوية ضحايا نيروبي ودار السلام للتصويت

الكونغرس يخضع وثيقة تسوية ضحايا نيروبي ودار السلام للتصويت

الخرطوم: ترجمة أسماء السهيلي

من المنتظر أن يجري مجلس الشيوخ الأمريكي خلال الأيام القادمة تصويتاً على اتفاق تسوية بين الحكومة السودانية وأسر ضحايا تفجيرات سفارتي نيروبي ودار السلامالأمريكيين، ونقلت صحيفة نيويورك بوست الأمريكية، اعتراض العضو البارز في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ السيناتور بوب مينينديز على صفقة بقيمة 300 مليون دولار تضمنتها اتفاقية التسوية والتي ستضمن خروج السودان في نهاية المطاف من قائمة الدول الراعية للإرهاب المدرج فيها، ووفقاً لصحيفة نيويورك بوست فإنالسيناتور مينينديز، يعتقد أن في التسوية تغيير لبعض الضحايا. وكانت الحكومة الانتقالية السودانية توصلت إلى اتفاق مبدئي مع ضحايا التفجيرين الإرهابيينللسفارتين الأمريكيتين في كينيا وتنزانيا اللذان وقعا عام 1998. وبحسب ما أوردت الصحيفة فإن السيناتور مينينديز يريد أن يضمن تلقي ضحايا التفجيرات الذينأصبحوا مواطنين أمريكيين نفس التعويض الذي يحصل عليه المواطنون الأمريكيون الأصليون، وكانت المحكمة العليا في الولايات المتحدة الشهر الماضي أعادت إحياءإمكانية جمع مطالبات تعويضات تأديبية للسودان بقيمة 4.3 مليون دولار على تفجيرات السفارات. وقال السيناتور مينينديز لصحيفة نيويورك بوست إن الاتفاق مع الحكومةالسودانيةببساطة لا ينصف الضحايا العديدين الذين عملوا في سفارتي الولايات المتحدة في كينيا وتنزانيا في بعض الحالات منذ عقود، وهم الآن مواطنون أمريكيون“. ووصفت المتحدثة باسم عائلات الأمريكيين الذين قتلوا في نيروبي إديث بارتلي موقف مينينديز بأنهمهزلةعلماً بأن والدها المولود في مقاطعة كوينز، السيد جوليانبارتلي، أول قنصل أمريكي من أصل أفريقي في نيروبي وأكبر دبلوماسي أمريكي قد قتل في الهجوم. هذا بجانب أنها زعمت أيضاً بمقتل شقيقها جاي، 20 عاماً، حيثكان في فترة تدريب صيفي في السفارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *