أخبار محلية

مواطن يقاضي وزارة التربية والتوجيه بولاية النيل الأزرق

مواطن يقاضي وزارة التربية والتوجيه بولاية النيل الأزرق

الخرطوم ـ الدمازين : حيدر إدريس

تقدم المواطن الفاتح إبراهيم بدعوة قضائية في مواجهة الإدارة العامة للثقافية والإعلام بوزارة التربية والتوجيه في ولاية النيل الأزرق، بسبب عجز الوزارة سداد مبلغ (92) ألف جنيه، وهي عبارة عن ديون قطع غيار، وأفاد المواطن إبراهيم “المواكب ” أن هذه المديونية عبارة عن  تعلية كان من المفترض أن تقوم بسدادها وزارة المالية عقب دمج الوزارة، بواقع أنها الولي على المال العام لكافة مؤسسات الولاية، وقال إن تلك المديونية ظلت متراكمة منذ ثلاثة أعوام، وأوضح أن الوزارة عجزت عن سداد المبلغ المذكور، مما اضطر لرفع دعوة قضائية في مواجهتها، مشيراً إلى أن القضية الآن قيد التقاضي، رافضاً أي حلول دون سداد المبلغ، منوهاً إلى أنه كان في السابق يتعاون مع الوزارة، والتي بدورها تسدد له المديونيات بالطريقة المريحة، غير أن التعامل لم يكن وفق ما كان في السنوات السابقة.

وكشف مصدرٌ بوزارة التربية والتوجيه عن أن مديرها  العام، طلب من المدعي إعطاءهم مهلة لتقديم طلب إلي وزارة المالية لتغذية حسابهم حتى يتمكنوا من سداد المبلغ، بيد أن مدير عام المالية الوزير المكلف رفض الطلب، وأفادهم بأنه لم يكن طرفاَ في المديونية، وقالت محامي المدعي الأستاذة سميرة محمد علي البدوي إن  أولى جلسات القضية بدأت الأسبوع الحالي، وتم تأجيلها لجلسة أخرى يوم 23/7/ 2020م، استجابة لطلب الإدارة القانونية، ولفتت البدوي إلى أن الوزارة قامت باستخراج شهادة مديونية للدائن، الأمر الذي يؤكد ضمنياً إقرارها بالمديونية التي عليها، وأوضحت أنها فشلت في سداد المبلغ

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *