أخبار محلية

زيادة مخصصات (السيادي) واستمرار الصرف على (20) مؤسسة تتبع للنظام البائد

خبير بالتغيير: موازنة ٢٠٢٠ تضمنت بنود صرف على مؤسسات النظام البائد

الخرطوم: سيف جامع

كشف عضو لجنة الخبراء الاقتصاديين بقوى إعلان الحرية والتغيير د. الهادي محمد إبراهيم  عن إجازة الحكومة الانتقالية لموازنة 2020م دون حذف بنود صرف خاصة بمؤسسات للنظام البائد من بينها (20) مؤسسة تتبع لرئاسة الجمهورية سابقاً، واتحادات الشباب والطلاب والمرأة، وقال إن تضمين مخصصات مالية لهذه الجهات دون التصديق بصرفها أو تغذية حساباتها أثر على تقييم الموازنة وتسبب في إحداث عجز بها، واتهم الهادي إبراهيم – في حوار مع (المواكب) ـ ينشر لاحقاً – منسوبي النظام البائد بوزارة المالية بإعداد الموازنة قبل تعيين الوزير المستقيل، إلا أنه أكد أنهم قدموا نصحاً لوزير المالية بضرورة وقف الصرف عليها.  وكشف الهادي عن أن موازنة 2020 تضمنت زيادة مخصصات مجلس السيادة من (1.4) مليار جنيه الى ملياري جنيه، وزيادة مخصصات المجلس الوطني الانتقالي من (222) مليون جنيه الى (365 ) مليون جنيه بالرغم من عدم تشكيله، وأكد أن ذلك أدى الى عجز الموازنة بشكل كبير، وحمل الهادي مسؤولية عجز الموازنة لوزير المالية المستقيل إبراهيم البدوي لجهة اعتماده على (53%) من مواردها من الدعم الخارجي، بالإضافة لوعود منظومة الدفاعات الصناعية بتقديم مبلغ ملياري دولار للموازنة، واضاف: “هذا كلام وهمي” وإيرادات غير ممكنة التحصيل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *