أخبار محليةأهم الأخبار

عضو مجلس السيادة الإنتقالي يختتم زيارته لمحليتي مروي والدبة

مروي – عمار حمزة.

أعلن عضو مجلس السيادة الإنتقالي محمد الفكي سليمان عن دعم حكومة الفترة الانتقالية بما يلزم لمكافحة الحميات بمحليتي مروي والدبة وقال في ختام زيارته للولاية الشمالية التي إستغرقت يومين إن الحكومة لن تألو جهدا في دعم النظام الصحي وتقديم العون لمستشفيات الدبة ومروي ومراكز تلقي الخدمات العلاحية لمجابهة الحميات مشيدا بمجهودات حكومة الولاية ووزارة الصحة والشركاء للتصدي لهذا الوباء مؤكا أنهم اتخذوا عددا من القرارات الفورية لمعالجة القصور.

من حانبها أكدت والي الشمالية بروفيسور آمال محمد عز الدين عن جاهزية الحكومة وبالتنسيق مع وزارة الصحة لتوظيف عدد من الأطباء لسد الحوجة مستعرضة جهود الولاية لمكافحة وباء الحميات مشيدة بمجهودات الجيش الأبيض ووزارة الصحة والمنظمات الأخري الذين يعملون ليل نهار في درء الوباء.

بدوره أوضح أمين عام حكومة الشمالية عبد المنعم شيخ الدين أن إجتماع مجلس وزراء حكومة الولاية برئاسة والي الشمالية وحضور عضو مجلس السيادة الإنتقالي ناقش الوضع الصحي خاصة في ظل انتشار الحميات وذلك لوضع الحلول العاجلة ومعالجة المشكلات التي تساعد في مكافحة الوباء.

هذا وأشار مدير عام وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بالولاية دكتور أبوزر محمد علي أن الوضع الصحي بالولاية مطمئن حتي الآن مبينا أن عدد تردد الحالات لمستشفيات محليتي مروي والدبة بدأ يتناقص بفضل الجهود المبذولة في مكافحة البعوض ونواقل الأمراض فضلا عن حملات التوعية والتثقيف التي إستهدفت القري والمناطق عبر الفرق الجوالة.

وكان عضو مجلس السيادة الإنتقالي محمد الفكي سليمان تفقد برفقة والي الشمالية وعدد من القيادات مرضي الحميات بمحليتي الدبة ومروي حيث زاروا مستشفيات الدبة المركزي بمدينة الدبة ومستشفي الغابة بوحدة الغابة ومستشفي التضامن بوحدة التضامن ومستشفيات الضمان وكريمة ومروي ونوري بمحلية مروي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *